فاصدع بما تؤمر
فاصدع بما تؤمر

1983-11-20