تفسير سورة التوبة الآيات 71 - 73
تفسير سورة التوبة الآيات 71 - 73

2002-06-21

بسم الله الرحمن الرحيم

1- معاني عنوان السورة.
2- المعاني الحضارية لعقوبة المتخلفين عن الجهاد.
(المؤمنون و المؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف و ينهون عن المنكر و يقيمون
الصلاة و يؤتون الزكاة و يطيعون الله و رسوله أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم) التوبة 71
3- المؤمنون و المؤمنات بعضهم أولياء بعض.
1. الخطاب للمؤمنين و المؤمنات.
2. الولاية تنشر التكافل بين المسلمين حتى يصيروا كالجسد الواحد.
4- يأمرون بالمعروف بالحكمة و الموعظة الحسنة.
5- 1- ينهون عن المنكر.
2- كل مسلم معلم و شرطي, فلا يحتاج المجتمع إلى شرطة أو سجون.
6- يقيمون الصلاة (صلاة الخشوع), و يؤتون الزكاة, و يطيعون الله و رسوله.
7- أولئك الذين يحملون كل هذه الصفات سيرحمهم الله والله عزيز حكيم.
(وعد الله المؤمنين و المؤمنات جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها و مساكن طيبة
في جنات عدن و رضوان من الله أكبر ذلك هو الفوز العظيم ) التوبة 72
8- و عد الله الذين تخلقوا بالصفات السابقة جنات عدن.
9- ما الشيء الذي هو أعظم من جنات عدن؟ رضوان من الله أكبر.
10- الله العظيم يقول عن هذا الفوز أنه عظيم, فكم هي عظمته بالنسبة لنا؟
(يا أيها النبي جاهد الكفار و المنافقين و اغلظ عليهم و مأواهم جهنم و بئس المصير ) التوبة73
11- جهاد الكفار المتخلفين عن الانتساب لمدرسة الله.
12- المنافقون نوعان.
13- مأواهم جهنم.

بسم الله الرحمن الرحيم, الحمد لله رب العالمين, وصلى الله على سيدنا محمد و على آله و صحبه
أجمعين, وعلى أبيه سيدنا إبراهيم، وعلى أخويه سيدنا موسى وعيسى, و على جميع الأنبياء
والمرسلين, وآل كل وصحب كل أجمعين وبعد:
فنحن الآن في سورة التوبة
1- و تسمى الفاضحة لأن الله فضح فيها المنافقين الذين أظهروا الإسلام و أبطنوا الكفر في المدينة, عندما
قوي الإسلام بقيادة رسول الله قيادة سياسيةً وروحيةً وفي كل نواحي الحياة مما حقق السعادة و القوة للمسلمين .
- وتسمى سورة السيف: السيف كان رمز للقوة في زمانهم
فهل أعد المسلمون القوة اليوم؟
- وتسمى أيضا بسورة براءة، براءة و تحلل المسلمين من المعاهدات مع الوثنيين, لا عهود مع الوثنيين
فهل فهمنا معاني عنوان السورة؟
- و تسمى سورة التوبة لأنها نزلت بحق ثلاثاً من المسلمين تخلفوا عن نداء الجهاد و النضال ضد الاستعمار
الروماني، فذكر الله قصتهم كيف أذنبوا و كيف عوقبوا و كيف تابوا, فهل أعددنا التوبة لله من جميع الذنوب
صغيرها و كبيرها كما أخبرنا القرآن قصة توبة الذين أذنبوا؟

2- ماذا كانت عقوبة المتخلفين عن الجهاد؟
ما هي عقوبة المتخلف عن المعركة اليوم؟
أمر النبي (ص) بمقاطعتهم وعدم الحديث معهم، لا يتعامل أحد معهم ولا يتحدث أو يجتمع أحد إليهم, فحبسهم
في جلودهم, فأي دولة في العالم و في التاريخ وصلت إلى هذا المستوى من العقاب الحضاري؟
كان أحد المعاقبين إذا مر في السوق و سلم على صاحبه لا يرد عليه السلام.
فأي دولة تستطيع أن تقنع مواطنيها بأن ينفذوا مثل هذه العقوبة على المذنبين؟
وبعد أربعين يوماً رفع النبي (ص) العقوبة إلى اعتزالهم لنسائهم،
فأي دولة تستطيع مراقبة تطبيق المذنب لهذه العقوبة حتى في غرفة نومه وبشكل اختياري؟
وأي دولة في العالم و التاريخ وصلت إلى هذا المستوى من إحياء الضمير عند الفرد ووصلت بأحاسيس
و مشاعر الفرد بحيث جعلته يتألم لهذا الإجراء حتى صار هذا الإجراء عقوبة المتخلف عن القتال؟

3- نحن اليوم في الآية (المؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض)

(المؤمنون و المؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف و ينهون عن المنكر و يقيمون الصلاة و يؤتون
الزكاة و يطيعون الله و رسوله أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم)71 التوبة

- الخطاب للمؤمنين و المؤمنات, الله ذكر المؤمنات مع أن (المؤمنون) تشمل الذكورة والأنوثة لأن الله
لم يهمل المرأة.


4-هذه الآيات تعرف بالمؤمنين و صفاتهم, أول صفة من صفاتهم أن بعضهم أولياء بعض:
المؤمن يوالي المؤمن في الحق, يواليه ويناصره ويحبه في الله, حتى يسود تضامن وتكامل اجتماعي
وعائلي بين المؤمنين, يناصر بعضهم بعضا في الحق, ويساعد قويهم ضعيفهم ويعلم عالمهم جاهلهم .
إذا وقع المؤمن في ضائقة, فأخوه يساعده.

- ومن نماذج الولاية الصحبة, إذا تصاحب, تصاحب المؤمنين, وإذا حدثت صحبة مع المؤمنين لابد أن
تشمل الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .

- بعضهم أولياء بعض يعني بعضهم أحباب بعض, تجد الآن الأخ عدواُ لأخيه, الابن عاقاً لأبيه, الجار
يؤذي جاره , الآن الإنسان يخاف أن يعامل أخاه, أن يعامل ابنه, هل هذا تطبيق لقوله تعالى:
"بعضهم أولياء بعض"؟
أين المعلم الذي يعلم الكتاب والحكمة ويزكي النفوس؟

- كيف استطاع النبي محمد (ص) أن يصنع هذا النموذج من المؤمن حتى وصلت الولاية بين المؤمنين أن
أصبحوا كالجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى .
و لما اتصف المسلمون بهذه الصفات القرآنية كلما دخل أحدهم مدينة كانت مدينة كلها تعتنق
الإسلام لأن أهلها صاروا يرون الإسلام مجسدا في شخص المسلم.

5- ثاني صفة من صفات المؤمنين (يـأمرون بالمعروف): ومن آداب الأمر بالمعروف أن يكون بالحكمة
والموعظة الحسنة (من أمر بمعروف فليكن أمره بمعروف) بالعقل والترغيب والترهيب.

- دلالة المؤمن لأخيه على مجلس العلم, أمر بالمعروف.

- يأمرون بالمعروف : مسلم يرى أخاه المسلم تاركاً فريضة معروفة لكل المسلمين و لا يأمره
بها, هل هو مسلم حقيقي؟

6- (وينهون عن المنكر): ثالث صفة ينهون عن المنكر, المنكر هو القبيح من الأعمال والسلوك.
(وينهون عن المنكر): إذا رأيت من صاحبك أو من صديقك ما ينكره الله يجب أن تنهاه بالحكمة
و الموعظة الحسنة.
في ميدان الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر أولا ابدأ بنفسك, ثم بأهلك, ثم بصاحبك فإذا
لم يستجب ف(لا تصاحب من لم ينهضك حاله و يدلك على الله مقاله)

7- لا يحتاج المجتمع المسلم بهذه التعاليم إلى شرطة ولا سجون, كل الذين استحقوا العقاب في زمن النبي
لم يتجاوز عددهم العشرة, وأين كان السجن؟ في المسجد.
هذه التعاليم جعلت البدو معلمين وحكماء, أما الآن فالمسلم يعيش70 سنة يعيش جاهلاً ويموت
جاهلاً, الله جعل من كل مسلم شرطيا ومعلما يعلم الآخرين، فأي تعاليم و أي قوانين وصلت إلى هذا
المستوى الذي يجعل من كل فرد في المجتمع معلما و شرطيا, ولما العرب بلا شهادات تعليمية آمنوا بهذه
التعاليم بإسلام الصدق والمعلم الأول استطاعوا أن يبنوا دولتهم العظيمة .

8- (ويقيمون الصلاة): رابع صفة يقيمون الصلاة, ولم يقل يصلون فقط, بل يقيمون الصلاة, المطلوب
هو الصلاة المقومة, عندما تقول:
(وجهت وجهي للذي فطر السماوات والأرض)
هل تشعر بوجهك متجها للذي فطر السماوات و الأرض, وعندما تقول:
(إياك نعبد وإياك نستعين)
هل تشعر بقلبك وكأنه أمام الله عز وجل
عندما تقول (إياك), كلمة "إياك" تستخدم للمخاطب, فهل تصلي وكأنك تخاطب الله عز و جل؟
(أهدنا الصراط المستقيم) تطلب الهداية من الله, و بعد الفاتحة تقرأ بعض آيات, هل طلبت الهداية؟
تفضل هذه هي الهداية قدمها لك الله مباشرة بعد الفاتحة في الآيات التي قرأتها, فإذا لم تفهم
و تنفذ وصايا الله التي أوصاك بها في هذه الآيات فهل أنت صادق في طلب الهداية
عندما قلت (أهدنا الصراط المستقيم)؟
الله قدم لنا هدية -القرآن الكريم- فهل نقبله فهما؟ هل نقبله عملا؟ ثم تعليماً للآخرين؟ .

- (ويقيمون الصلاة) : تشمل (الذين هم في صلاتهم خاشعون) تؤدي الصلاة ليس فقط بشروطها
الجسدية كالطهارة بل أيضا بشروطها الروحية كالخشوع, الآن المسلم يصلي لكن صلاته بلا ثمر، لا يصلي
الصلاة التي تنهاه عن الفحشاء و المنكر لماذا؟
لأنه لم يتعلم فقه الصلاة الخاشعة.

- (ويؤتون الزكاة): خامس صفة, يؤتون الزكاة, الزكاة لغة هي التطهير (قد أفلح من تزكى) أي طهر نفسه
من النقائص، والزكاة الشرعية تطهر المال مما لحق به من شبهات غير مقصودة.

- (ويطيعون الله ورسوله) : سادس صفة يطيعون الله و رسوله, يطيعون الله فيما أمر و رسوله
فيما بلغ, إذا أمر الله أمرا في القرآن فلا نسمع الأمر و نخالفه (سمعنا و عصينا)
قرأت آية, قرأت سورة, ختمت القرآن، ماذا فهمت من الختمة؟ وماذا طبقت و نفذت من صفات المؤمنين
مثل صفة (يطيعون الله ورسوله)؟

9- (أولئك سيرحمهم الله ) أولئك و أولئك فقط, الذين يأخذون هذه الصفات سيرحمهم الله , تجد المسلم
اليوم لا ينفذ وصايا الله وتعاليم الله و يرتكب ما حرم الله, ثم يعمل نفسه نائباً لله فيقول:
"إن الله غفورٌ رحيم", يذنب مع الله ثم يغفر لنفسه ويرحم نفسه, هو عبد و يعمل عمل الإله.
في آية أخرى يقول: ( كتب ربكم على نفسه الرحمة) ولكن لمن؟
(أنه من عمل منكم سوءا) مع نفسه أو غيره (بجهالةٍ ثم تاب من بعده) أي ترك المعصية
(وأصلح) أي أصلح ما أفسد (فإنه غفور رحيم) الأنعام 54
(إنما التوبة على الله للذين يعملون السوء بجهالة ثم يتوبون من قريب فأولئك يتوب الله عليهم
وكان الله عليما حكيما)النساء17
- (أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم):
(عزيز): قوي يستطيع تنفيذ وعيده
(حكيم): يحسن إلى المحسن و يعاقب المسيء بقدر الإساءة, إلا إذا تاب و آمن وعمل صالحا ثم اهتدى.

- في كل سورة من سور القرآن يوجد بعض صفات للمؤمنين يجب أن نتصف بها كي ننال لقب
مسلم حقيقي, في سورة المؤمنون يوجد عشر صفات أخرى, و في سورة أخرى يوجد صفات أخرى
وهكذا, أما قراءة القرآن دون فهم أو تطبيق فما هي فائدته, الله عز و جل يقول: (لا يمسه إلا المطهرون)
أي لابد من الطهارة و الوضوء لمس المصحف و أيضا في تفسير آخر لا يمس روح معاني القرآن
إلا من كان قلبه طاهرا.
فحتى يمس عقلك معاني القرآن لابد أن يكون عقلك طاهرا.
وحتى يمس قلبك روح القرآن لابد أن يكون حيا بذكر الله.
ولا بد من المعلم للوصول لفهم القرآن ومعانيه و من ثم تنفيذها كي نتخلق بصفات المؤمنين.
اجتهدوا يا أبنائي ولا تيأسوا من أنفسكم, لا ينبغي أن نيأس من أنفسنا لأن اليأس حرام .
الله في هذه الآيات ذكر بعض صفات المؤمنين, السبع له صفات, والقط له صفات, فإذا قلد القط صفات
السبع هل هذا يغير هذا من حقيقته؟ كل ما يستطيع أن يعمله هو أن يتقاتل مع الفئران, فإذا أدعى
المسلم صفات الإيمان ولم يطبقها حقيقة فهل سيجعله هذا مسلما حقيقياً .
والتمني والدعاء بلا اتخاذ أسباب هل يفيد؟
سألت الله أن يجمعني بليلى أليس الله يفعل ما يشاء !
التمني أن نكون مسلمين حقيقيين لا يفيد, المسلم حي الجسد وميت الهمة و الإرادة, ميت العقل
و الفكر, ميت القلب و الإيمان أي شئ هي حياته؟ حياته كحياة الدواب
(إن هم كالأنعام بل هم أضل) الفرقان 44،بل هو أسوأ من الدواب
(إن شر الدواب عند الله الصم البكم) الأنفال 22
(ومنهم من يستمع إليك, أفأنت تسمع الصم)الأنفال22
فلنتفكر
(تفكر ساعة خير من عبادة 70 سنة) .
فلنتفكر في حياتنا الماضية ماذا فعلنا بها؟ الأهل والأولاد والعمر؟ الأهل والعمر ودائع ولا بد أن ترد الودائع .
ولكن ينبغي ألا نيأس, إن أردت و صدقت وصلت.

(وعد الله المؤمنين و المؤمنات جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها و مساكن طيبة في
جنات عدن و رضوان من الله أكبر ذلك هو الفوز العظيم) التوبة72

10- (وعد الله المؤمنين والمؤمنات): الذين تخلقوا بكل صفات المؤمنين السابقة ماذا وعدهم؟
هل وعدهم بالمال؟ معاش تقاعدي؟
وعدهم جنات, الجنة لغةً هي الغابة كثيفة الأشجار
(تجري من تحتها الأنهار ومساكن طيبة في جنات عدن)
الإقامة الخالدة, الآن في هذه الحياة لا يوجد خلود, خمسين أو ستين سنة و تموت, وكلما تقدمت
في العمر تموت بالتقسيط, سمعك يموت ثم بصرك و هكذا.

11- هل هناك شيء أعظم من هذه الجنة العظيمة ؟ نعم
(ورضوان من الله أكبر) أي رضاء لا أسخط عليكم أبدا
(ذلك هو الفوز العظيم) هذا هو الظفر والربح لمن يتخلق بصفات المؤمنين

12- وإذا كان الله العظيم يقول عن هذا الفوز أنه عظيم, فكم هي عظمة هذا الفوز بالنسبة لنا؟
الذي يقرأ هذه الآيات ولا يفهمها ولا ينفذها أي خسارة يخسر؟


13- (يا أيها النبي جاهد الكفار و المنافقين و اغلظ عليهم و مأواهم جهنم و بئس المصير)التوبة 73
(يا أيها النبي جاهد الكفار والمنافقين):
الجهاد لغة هو بذل الجهد ضد الإنسان الذي يتمرد
ويرفض الانتساب لمدرسة الله, يا أيها النبي جاهد هؤلاء الذين يرفضون التعليم, لأن التعليم إجباري
الجهاد ليس لاستعمار الشعوب ونهب ثروتها وإفساد أخلاقها كما كان المستعمر يفعل في
بلادنا, الإسلام لما كان يفتح بلدا كان ينقله من الظلمات إلى النور
يا أيها النبي جاهد الكفار الوثنيين و أيضا المنافقين

14- النفاق في قاموس الله قسمان :
1. نفاق العقيدة: كما كان البعض في زمن رسول الله من الذين أظهروا الإسلام وأبطنوا الكفر
لما قوي الإسلام .
2. نفاق الأخلاق : أربعٌ من كن فيه كان منافقاً خالصاً من إذا حدث كذب وإذا وعد أخلف وإذا
أؤتمن خان (سواء كان مالاًَ أو سراً) وإذا عاهد غدر .
الإسلام هو بناء الإنسان ليس الفاضل بل الأفضل وقد حدث هذا في صدر الإسلام بفضل مواد البناء والباني.

- (جاهد الكفار و المنافقين واغلظ عليهم) فإذا لم يستجيبوا للثقافة والعلم ودخول مدرسة لله
فجاهدهم, الذي لا يأتي بشراب الليمون يأتي بعصاه.

15- (ومأواهم جهنم وبئس المصير): هل نقرأ القرآن بجدية حتى ولو بجدية قراءتنا للجريدة اليومية؟
عندما يقول الله عز و جل "جهنم", فهل يعني حقا جهنم؟
بالتأكيد يعني ذلك, فهل نتصرف في سلوكنا بما ينسجم مع سماعنا لوعيد الله الذي توعده للمنافقين؟

اللهم اجعلنا من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه
و صلى الله على سيدنا محمد و على آله و صحبه وسلم